الا فقدت أم النوار الكبار. غدت خلعت دثارها والشعرا
غدت افلت اقمارها وتساقطت. فاعظم به رزءا اصاب نزارا
فلايسلمن ابات فيها والا الذي. ن كانوا منارا ليلها والنهارا
وحامي ذمار القوم احمد قد غدا. الا فبكين من كان يحمي الذمارا
سخي اولاك القوم كالئ مجدهم. ومنقذهم في النائبات مرارا
عسى رحمة الرحمان تملؤ قبره. ويرزقه والمسلمين الجوارا
جوار شفيع الذنبين محمد. اذا اعتر الرسل الكرام اعتذارا
محمد يحي ولد الطالب محمد يرثي الفقيه الراحل احمد ولد محمد محمود ولد ابات