النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    402

    حكم الجلوس مع من يشرب الكحول

    الجلوس مع من يشرب الكحول







    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أجلس مع بعض الزملاء وهم يشربون الوسكي أو البيرة فهل علي إثم في هذا علماً بأني بحمد الله بعيد كل البعد عن الوقوع في شرب الخمر؟ سعيد - بورتسموث

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. نعمة الله عليك عظيمة ببعدك عن أم الخبائث التي حق على الله لمن مات وهو يشربها أن يسقيه من طينة الخبال يوم القيامة عياذاً بالله كما ثبت ذلك في صحيح مسلم.ولكن الجلوس مع من يشرب الخمر والكحول بأي اسم لها خطر عظيم لما فيه من مجالسة أصحاب المنكر ولو قالوا بأنها مباحة في شريعتهم .فشريعتنا حرمت الجلوس على مائدة يدار فيها الخمر دفعاً للتهمة عن النفس ، وحماية للمسلم من أن يضعف أو يتساهل ، وإبقاءً لجذوة إنكار المنكر حية في قلبه ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يجلس على مائدة يدار عليها الخمر". (أخرجه الترمذي 5/113)والله تعالى أعلم .ويمكنك مراجعة تفاصيل هذه المسألة وأنواع الأماكن التي تشرب فيها الخمور كما يلي :

    فهد بن سالم باهمام




    أماكن شرب الخمر





    لايجوز للمسلم الجلوس في مكان تدار فيه الخمور قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يجلس على مائدة يدار عليها الخمر". (أخرجه الترمذي 5/113)
    وفي هذا ابتعاد عن مواطن الشرور والكبائر وإنكار للمنكر قدر المستطاع فدوام النظر للمعصية يضعف إنكارها في القلب وربما سهل الوقوع فيها مستقبلاً.
    على أنه ينبغي التفريق بين:
    1. الحانات والأماكن التي الأصل فيها شرب الخمور وبقية المأكولات والمشروبات تبع فهذه الأماكن تجتنب على كل حال.
    2. المطاعم والمقاهي التي يقدم الخمر فيها من ضمن أصناف متعددة وليست الخمور هي الأصل ككثير من المطاعم .
    وهذه يُدخل إليها ويؤكل فيه بقدر الحاجة، مع الابتعاد أن يدار الخمر على مائدتك وطاولتك والبحث عن البديل البعيد عن الخمور.
    وعلى هذا إن كانت ثمة حاجة ماسة ولا مكان آخر يمكن الجلوس فيه للأكل كما يحصل على كثير من خطوط الطيران، فيقال إن النهي عن الجلوس من محرمات الوسائل التي قد تجيزها الحاجة فيجلس في جهة بعيدة عن الخمور، أو على الأقل على مائدة وطاولة لا تدار عليها للنص، ولا يكون معه أحد من الأطفال الذين قد يتأثرون بما يرونه.
    لايجوز للمسلم الجلوس في مكان تدار فيه الخمور قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يجلس على مائدة يدار عليها الخمر". (أخرجه الترمذي 2801)
    وفي هذا ابتعاد عن مواطن الشرور والكبائر وإنكار للمنكر قدر المستطاع فدوام النظر للمعصية يضعف إنكارها في القلب وربما سهل الوقوع فيها مستقبلاً.
    على أنه ينبغي التفريق بين:
    1. الحانات والأماكن التي الأصل فيها شرب الخمور وبقية المأكولات والمشروبات تبع فهذه الأماكن تجتنب على كل حال.



    2. المطاعم والمقاهي التي يقدم الخمر فيها من ضمن أصناف متعددة وليست الخمور هي الأصل ككثير من المطاعم .وهذه يُدخل إليها ويؤكل فيه بقدر الحاجة، مع الابتعاد أن يدار الخمر على مائدتك وطاولتك والبحث عن البديل البعيد عن الخمور.
    وعلى هذا إن كانت ثمة حاجة ماسة ولا مكان آخر يمكن الجلوس فيه للأكل كما يحصل على كثير من خطوط الطيران، فيقال إن النهي عن الجلوس من محرمات الوسائل التي قد تجيزها الحاجة فيجلس في جهة بعيدة عن الخمور، أو على الأقل على مائدة وطاولة لا تدار عليها للنص، ولا يكون معه أحد من الأطفال الذين قد يتأثرون بما يرونه.








    1. من كمال الإيمان الابتعاد عن مواطن الشرور والكبائر.
    2. الحانات والبارات التي الأصل فيها هو شرب الخمور تجتنب على كل حال.
    3. إذا احتاج للجلوس والأكل في مطعم يقدم الخمور ضمن أصناف متعددة فليحذر أن تُشرب الخمر على طاولته .
    4. ينبغي اختيار الأماكن والمطاعم البعيدة عن الخمور قدر المستطاع.


    منقول/ الدليل الفقهي



    فهد بن سالم باهمام



    للاعلان في لعصابه إنفو - راسلنا
    للمساهمة في نشر المواضيع على الشبكة اضغط اعجبني او اضف تعليق في مربع العليقات ادناه

    Facebook Comments - لمشاركة الموضوع مع اصدقائك على الفيس


  2. #2
    Junior Member
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    2
    جميل
    للاعلان في لعصابه إنفو - راسلنا
    للمساهمة في نشر المواضيع على الشبكة اضغط اعجبني او اضف تعليق في مربع العليقات ادناه

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المواضيع المنشورة في الموقع و المنتديات تعبر –فقط- عن رأي أصحابها و لا تعبر –بالضرورة- عن رأي الموقع و إدارته ولا تتحمل سؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap