النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    عبد الله ولد النهاه أول دبلوماسي موريتاني يتخرج من إسبانيا

    أول دبلوماسي موريتاني يحصل علي علي شهادة من المدرسة الدبلوماسية الاسبانية
    الجمعة 15 حزيران (يونيو) 2012

    arton8975.jpg

    عبد الله ولد المصطفي ولد النهاه، مستشار شؤون خارجية، خريج المدرسة الدبلوماسية الاسبانية دفعة 2012 و المدرسة الوطنية للإدارة دفعة 2009
    شهدت المدرسة الدبلوماسية الاسبانية بمدريد يوم الخميس 14 يونيو حفل تخرج دفعة 2012 من طلبة الماستر في الدبلوماسية والعلاقات الدولية، وقد أشرف علي الحفل وزير الخارجية الاسباني السيد خوسيه مانويل غارثيا مارغايو إي مارفيل وحضره السفير الموريتاني بمدريد محمد محمود ولد عبد الله ولد بيه رفقة بعض السفراء المعتمدين باسبانيا.


    تميزت هذه السنة بتخرج أول دبلوماسي موريتاني من هذه المدرسة التي تأسست سنة 1942 و تعتبر واحدة من أعرق من أعرق المدارس الدبلوماسية بالعالم، هو عبد الله ولد المصطفي ولد النهاه المولود سنة 1977 بمدينة كيفه والذي يشغل منذ سنة 2011 منصب رئيس مصلحة الشؤون الأوروبية بوزارة الخارجية. ويعتبر ولد النهاه مترجما معتمد ورئيسا لعدة نوادي ثقافية.


    Sans_titre-2-2.jpg
    مع وزير الخارجية الاسباني


    aqlame :

    مبروك للأخ و الزميل الدبلوماسي : عبد الله (النهاه) ولد المصطفى ولد النهاه....
    للاعلان في لعصابه إنفو - راسلنا
    للمساهمة في نشر المواضيع على الشبكة اضغط اعجبني او اضف تعليق في مربع العليقات ادناه

    Facebook Comments - لمشاركة الموضوع مع اصدقائك على الفيس

    التعديل الأخير تم بواسطة ASSABA INFO ; 06-15-2012 الساعة 05:42 AM


    ربنا آتنا في الدنيا حسنة و في الآخرة حسنة و قنا عذاب النار

  2. #2
    Senior Member
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    Assaba-mauritania
    المشاركات
    298

    ألف مبروك
    للاعلان في لعصابه إنفو - راسلنا
    للمساهمة في نشر المواضيع على الشبكة اضغط اعجبني او اضف تعليق في مربع العليقات ادناه

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المواضيع المنشورة في الموقع و المنتديات تعبر –فقط- عن رأي أصحابها و لا تعبر –بالضرورة- عن رأي الموقع و إدارته ولا تتحمل سؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap