نظمت منظمة الرؤية العالمية بكنكوصه دورة تكوينية لصالح آباء تلاميذ مدارس مقاطعة كنكوصه وذلك للتحسيس حول ضرورة الاعتناء بالحالة المدنية ، وقد أشرف على الدورة السيد آو حسينو ممثل المنظمة المكلف بقضايا التعليم الذي رحب خلال افتتاحه الدورة بالمشاركين وشرح موضوع الورشة ،
مضيفا أنها تدخل في إطار الأنشطة التي تقوم بها المنظمة داخل المقاطعة خاصة حين يتعلق الأمر بالحالة المدنية وطلب من الحاضرين الاعتناء بالحصول على أوراق مدنية للأطفال موجها إياهم لضرورة الإقبال على الإحصاء الجاري.
المشرف على الورشة السيد دورى با المستشار التربوي بمفتشية كنكوصه قال إن الحالة المدنية لا غنى عنها خاصة إذا تعلق الأمر بالأطفال الذين لا يزالون صغارا ، وإن الشخص إذا لم يمتلك أوراقا لا يمكنه أن يثبت وطنيته كما سيتسبب في مشاكل خلال السفر وممارسة الوظيفة ، كما أن بعض الدول المعرضة للكوارث يشكل عدم الحصول على وثائق ثبوتية مشكلة في التعرف على الهويات كما أن التلاميذ الذين لا يمتلكون أوراق لا يمكنهم المشاركة في الإمتحانات . وقال إن كنكوصه تحتوي على 131 مدرسة نسبة الحاصلين على أوراق من بين التلاميذ الذين يبلغ عددهم 10828 لا يتعدى نسبة 1% وطلب الحاضرين بالمشاركة الفاعلة في الإحصاء الجاري لأنه يجري بأمر من الدولة وقد عبر المشاركون خلال تصريحهم لمراسل وكالة "أنباء أطلس" في المقاطعة عن ارتياحهم للشروح التي تلقوها متعهدين بالإقبال على الإصلاح والعناية بحالة الأطفال بالمدنية